قلنا لكم الحوثيون ينتحرون
عادل الشجاع

قرر الحوثيون أن يرقصوا رقصة الديك الأخيرة ليقففون بمفردهم متحدين الإرادة الشعبية ومتحدين قانون الحياة الذي خطه الله سبحانه وتعالى. ما ضخوه من كراهية خلال الفترة الماضية كاف لأن يقتلعهم من الجذور.
يحاولون مستميتين أن يستخدموا الإشاعات لعلها تطيل من بقائهم بعض الوقت . لقد دارت العجلة ولن تعود إلى الخلف.
وستكون الساعات القادمة هي الفصل الأخير لهذه الجماعة التي أختارت أن تكون ضد الإنسانية وستضيق عليها الأرض بما رحبت.
ولست بحاجة لأن أكرر دعوتي للهاشميين المرتبطين باليمن أرضا وإنسانا أن يتخذوا موقفا واضحا من هذه العصابة التي زجت بهم في كراهية مجانية مع الشعب اليمني. وهي دعوة لكل المغرر بهم أن ينفذوا أنفسهم وألا يوجهوا سلاحهم إلى صدر الشعب اليمني.
الساعات القادمة ستكون حاسمة لأن الشعب اليمني وكذلك المجتمع الدولي قد اتخذ قراره بإنهاء الفصل الأخير من فصول هذه العصابة الإجرامية. من سيقف معها أو سيتستر على أفرادها سيعرض نفسه للمساءلة والملاحقة القانونية.
هاهي اليمن تمضي قدما لاستعادة دورها الحضاري والإنساني والعودة إلى المجتمع العربي والدولي.
افتحوا عيونكم وآذانكم على الساعات القادمة. إذا زلزلت الأرض زلزالها .وعلى الجميع في العاصمة أن يحمون أحياءهم من الغرباء وسيكون النصر موعدهم .
لا حوثية بعد اليوم . ونرحب بالحوثيين الذين يرغبون في العيش المشترك معنا. ألقوا سلاحكم ولا تجعلوه سببا في طردكم من قلوب اليمنيين. ألقوا سلاحكم وانظموا إلى السلام الذي يجعل اليمن تتسع للجميع.